تاريخ النشر: 19/09/2019

في 19 سبتمبر 2019، استضافت القسط بالتشارك مع منظمات أخرى فعالية جانبية حول أزمة حقوق الإنسان في السعودية أثناء الجلسة الثانية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان، تطرقت فيها لقضايا الاختفاء القسري والاعتقال التعسفي والإعدام.

استضاف الفعالية مؤسسة رايت لايفليهود، وشارك فيها يحيى عسيري (مدير القسط)، وأريج السدحان (أخت عامل الإغاثة المخفي قسريًّا عبدالرحمن السدحان)، وعلي الدبيسي (مدير المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان) وإنيس عثمان (مديرة مجموعة منّا لحقوق الإنسان)، وأدارت الحوار تايلر براي (من منظمة أمريكيون لأجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين).

يمكنكم مشاهدة الفعالية هنا.
 

مشاركة المقال
فعالية جانبية في مجلس حقوق الإنسان عن حماية المدافعات على الإنترنت
في 29 مارس 2021، ألقت رئيسة الرصد والتواصل في منظمة القسط، لينا الهذلول، كلمةً في فعالية جانبية للجلسة التاسعة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.
مؤتمر القسط السنوي يسلط الضوءَ على القَمع المتواصل في السعودية والخليج
في مؤتمر القسط السنوي، المعقود في 10 ديسمبر 2021 (اليوم العالمي لحقوق الإنسان) في نادي فرونتلاين، بعنوان "حقوق الإنسان في السعودية والخليج: القَمع يتواصل".
السعودية :تقييم قيود الإصلاحات الحقوقية الأخيرة
في 5 أكتوبر 2021، عقد كلٌّ مِن القسط والعفو الدولية ومركز الخليج لحقوق الإنسان ومؤسسة مارتن إينالز ندوةً خلال فعالية تُرافق الدورةَ الـ 48 لمجلس حقوق الإنسان بعنوان: "السعودية: تقييم قيود الإصلاحات الحقوقية الأخيرة".