لجين الهذلول

المعلومات الشخصية

  • الجنس: أنثى
  • الحالة الاجتماعية: أعزب/عزباء
  • تاريخ الميلاد: 31 يوليو 1989
  • المهنة: ناشط/ة حقوقي/ة , ناشط/ة حقوق المرأة
  • مكان الإقامة: الإمارات العربية المتحدة.

معلومات بشأن الاعتقال

  • تاريخ الإعتقال: 15 مايو 2018
  • طريقة الإعتقال: اعتقلت من منزلها بالرياض.
  • مكان التواجد: سجن الحائر،الرياض
  • نقل سجن/ الإفراج: احتجزت في الثلاثة الأشهر الأولى في موقع مجهول حيث توجد غرف للتعذيب، — 1 أغسطس 2018: نقلت الهذلول إلى سجن ذهبان بجدة. — 16 ديسمبر 2018: نقلت إلى سجن الحائر بالرياض.

معلومات بشأن المحاكمة

  • التهمة: التواصل مع جهات أجنبية معادية للمملكة وتجنيد موظفين لجمع معلومات سرية وتقديم دعم مالي لجهات خارجية معادية للمملكة.
  • المحكمة: المحكمة الجزائية المتخصصة
  • مستجدات تتعلق بالمحاكمة: 30 يناير 2020: عقدت لها جلسة محاكمة حيث قرأ المدعي العام التهم وسلمت الهذلول ردودها للمحكمة. — 12 فبراير 2020: عقدت جلسة رد فيها المدعي العام على دفاعها، مكررًا التهم السابقة، وطُلب منها الرد على المدعي في الجلسة القادمة، بتاريخ 11 مارس 2020 ولكن المحاكمة أجلت حتى 18 مارس 2020، ومن ثم أجلت مرة أخرى وظلت الهذلول محتجزةً دون جلسات محاكمة لعدة شهور. — 25 نوفمبر 2020: عقدت جلسة محاكمة لها حيث قرأت الهذلول دفاعها للقاضي، ومن ثم قررت المحكمة نقل محاكمتها إلى المحكمة الجزائية المتخصصة بعد أن أفادت المحكمة الجنائية بالرياض أن القضية خارج اختصاصها.
  • الانتهاكات: الاعتقال التعسفي , الإخفاء القسري , المنع من أحقية الزيارة والتواصل مع الأسرة , المنع من أحقية توكيل محامي , تعذيب , منع المراقبين من حضور المحاكمة والجلسات
  • تفاصيل الإنتهاكات: تعرضت للتعذيب الجسدي (بالضرب، والغرق والصعق بالكهرباء، والإجبار على الأكل المفرط وبالتحرش الجنسي و التهديد بالاغتصاب والقتل). وقد منعت من الزيارات والتواصل مع أسرتها في الشهر الأول من الاعتقال، ووضعت في الحبس الإنفرادي لمدة تقارب السنة بشكل متقطع. — أغسطس 2019: عرضت السلطات السعودية عليها الإفراج مقابل أن تنكر أنها تعرضت للتعذيب والتحرش الجنسي في مقطع فيديو مصور. —17 أغسطس 2020: أضربت عن الطعام لمدة ستة (6) أيام حتى تاريخ 23 أغسطس احتجاجًا على منعها من التواصل مع أسرتها لمدة تقارب الثلاثة (3) أشهر. واستجابت السلطات لمطالب لجين و سمح لها بالزيارة في 31 أغسطس، ولكن السلطات تعمدت مضايقتها أثناء إضرابها عن الطعام بإيقاظها من النوم كل ساعتين في الليل والنهار.

معلومات إضافية

  • الإعتقالات السابقة: 30 نوفمبر 2014: اعتقلت عند محاولتها عبور الحدود السعودية الإماراتية، وقد أفرجت عنها السلطات السعودية تحت ضغوط دولية بعد مرور 73 يومًا في السجن ولكن دون أن تغلق ملف القضية. — في 27 فبراير 2017: حضرت الهذلول في جنيف الدورة التاسعة والستين للجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة التابعة لاتفاقية سيداو وعادت للبلاد في 12 مارس الماضي، واحتجزت حال وصولها المطار، ومن ثم أحيلت إلى سجن الحائر بالرياض لمدة ثلاثة أيام، وبعد الإفراج منعت من السفر ومن المشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي وعطلت عن إكمال مرحلة الماجستير في الإمارات العربية المتحدة. وفي 27 من فبراير الماضي حضرت لجين الهذلول في جنيف الدورة التاسعة والستون للجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة الناتجة عن اتفاقية سيداو لتعود إلى البلاد في 12 مارس الماضي وتحتجز في المطار، ثم تتم إحالتها إلى سجن الحائر بالرياض لمدة ثلاثة أيام، ثم تم منعها من السفر بعد ذلك وإيقافها عن المشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي وتعطيلها عن إكمال مرحلة الماجستير في الإمارات العربية المتحدة.
  • روابط:
    حملة جديدة تطال أسماء بارزة، تتهم السلطات بالتواصل مع الدول والمنظمات من أجل الضغط الحقوقي /// القسط تؤكد تفاصيل جديدة عن تعذيب الناشطات في السجون السعودية مع سعي نوّاب بريطانيين لزيارتهن في السجن والتحقيق في ذلك