المعلومات الشخصية

  • الجنس: ذكر
  • الحالة الاجتماعية: متزوج/ة
  • المهنة: رجل دين

معلومات بشأن الاعتقال

  • تاريخ الإعتقال: 22 أبريل 2016
  • طريقة الإعتقال: قام محمد بن سلمان باعتقاله على يد مجموعة تابعة لقوات وزارة الدفاع والطيران التي كان وزيراً لديها. لاحقًا ، بعد الإطاحة بابن عمه والسيطرة على وزارة الداخلية ومرافقها ، نقله محمد بن سلمان إلى سجن المباحث (شرطة سرّية)، ليتم بعدها إخفاؤه قسريًّا وما يزال على هذه الحال حتى الآن.

معلومات بشأن المحاكمة

  • التهمة: اعتقل بعد تغريدات له ألمح فيها إلى انتقاد للملك سلمان بسبب تمكينه لابنه محمد بن سلمان وتوليته العهد ووزارة الدفاع.
  • المحكمة: --

الانتهاكات

  • الاعتقال التعسفي ,
  • الإخفاء القسري ,
  • المنع من أحقية الزيارة والتواصل مع الأسرة ,
  • المنع من أحقية توكيل محامي ,
  • تعذيب

تفاصيل الإنتهاكات

بعد اعتقاله، قلّته طائرة إلى الرياض ليلتها وأخذ بعد ذلك إلى أحد القصور الملكية، حيث تطاول عليه أحد كبار المسؤولين بالضرب المبرح حتى غرق بالدماء وتدخل بعض الحضور للحؤول دون قتله، ولم تكن تلك آخر مرة يعذب فيها أثناء احتجازه. وأما بالنسبة للموقع الذي احتجز فيه الدويش فهو يقع في قبو أحد القصور الملكية حيث أقيمت زنازين خشبية وأدوات للتعذيب

المسار الزمني

  • 1 سبتمبر 2020 - وردت أنباء مؤكدة للقسط عن تعرضه للتعذيب الشديد وسوء المعاملة
  • سبتمبر 2018 - ومن ثم تلقت عائلته مكالمة أخرى من رقم أمريكي بصوتٍ يدعي  القصة نفسها عن القتال بسوريا.  
  • يوليو 2018 - الدويش شوهد آخر مرة في أحد معتقلات القصور الملكية، ولم ترد أي أنباء عنه أو عن صحته أو مكان احتجازه منذئذ، وما يزال اليوم رهن الإخفاء القسري.
  • أوائل 2018 - وفي تلقت عائلته مكالمة من رقم أمريكي وادعى المتصل و صوته يشبه صوت الدويش أنه في تركيا وفي طريقه للقتال في سوريا، وعندما تواصلت عائلته مع السلطات مرة أخرى وشككت في هذه الرواية، قدم المسؤولون لهم معلومات متضاربة، فتارةً قال لهم موظف في وزارة الداخلية أن الدويش أدين بدعاوى منها "تأليب الرأي العام"، وتارةً أخرى أنكر أحد كبار المسؤولين ذلك.
  • منتصف 2016 - بعد قرابة الشهرين من الاحتجاز أدرج اسم الدويش لقاعدة بيانات المعتقلين التابعة لوزارة الداخلية، ولكن حينما تواصلت أسرته مع أحد كبار المسؤولين للاستفسار عنه أخبرهم أن ذلك كان بالخطأ وأن عليهم البحث عنه عوضًا عن ذلك في المستشفيات أو ثلاجات الموتى أو المصحّات العقلية.
  • 22 أبريل 2016 - اعتقل الدويش في فندق بمكة بعد يوم من نشره تغريدات يظن أنه ينتقد فيها الملك سلمان ومحمد بن سلمان الذي كان نائبًا لولي العهد وقتها.

الرفاق

prisoner

أشرف فياض

شاعر/ة

prisoner

عبدالله جيلان

ناشط/ة إجتماعي/ة

prisoner

زانة الشهري

ناشط/ة حقوقي/ة , صحفي/ة

prisoner

سعود السرحان

أستاذ/ة جامعي/ة , كاتب/ة

prisoner

عبدالله المباركي